"خبّروا الأغنياء بأنين الفقراء."

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

"خبّروا الأغنياء بأنين الفقراء."

مُساهمة  امال رياض في الأربعاء ديسمبر 23, 2015 2:11 pm

كلنا مقرّ بالخلل الحاصل في الشؤون الاقتصادية محلياً وإقليمياً وعالمياً، لدى الفرد والمجموعة والدول. فهناك القلة ممن تتحكم بالانتاج واكتناز الأموال والثروات على حساب كثرة عظمى من سكان الأرض ترزح تحت نير الفقر تمزقها أنياب الحرمان وتطحنها أضراس الجوع. هناك الدول الغنية بمواردها الطبيعية التي أنعم الله بها للبشر كافة وأخرى محرومة من ثمارها تصارع من أجل البقاء فغرقت في بحر الديون وفوائدها فازدادت فقراً وكانت مرتعاً لكل أشكال الانحراف عن طبيعة الإنسان الخيّرة. إنها اللاعدالة الاقتصادية التي جرت وراءها وما ابتلينا به من آفات اجتماعية وسياسية وخلقية جَنَتْهُ البشرية على مرّ التاريخ، وقد آن الأوان لوقفة للتأمل تتفق وما وصل إليه الإنسان من بلوغ في تفكيره وسلوكه.


ولنتأمل فيما وجهه حضرة بهاءالله من نداء قائلاً:
كلنا مقرّ بالخلل الحاصل في الشؤون الاقتصادية محلياً وإقليمياً وعالمياً، لدى الفرد والمجموعة والدول. فهناك القلة ممن تتحكم بالانتاج واكتناز الأموال والثروات على حساب كثرة عظمى من سكان الأرض ترزح تحت نير الفقر تمزقها أنياب الحرمان وتطحنها أضراس الجوع. هناك الدول الغنية بمواردها الطبيعية التي أنعم الله بها للبشر كافة وأخرى محرومة من ثمارها تصارع من أجل البقاء فغرقت في بحر الديون وفوائدها فازدادت فقراً وكانت مرتعاً لكل أشكال الانحراف عن طبيعة الإنسان الخيّرة. إنها اللاعدالة الاقتصادية التي جرت وراءها وما ابتلينا به من آفات اجتماعية وسياسية وخلقية جَنَتْهُ البشرية على مرّ التاريخ، وقد آن الأوان لوقفة للتأمل تتفق وما وصل إليه الإنسان من بلوغ في تفكيره وسلوكه.


ولنتأمل فيما وجهه حضرة بهاءالله من نداء قائلاً: "خبّروا الأغنياء بأنين الفقراء."   - "الكلمات المكنونة" الفارسية .


ويخبرنا حضرة عبدالبهاء بقوله: "عندما نرى الفقر وقد تحول إلى وضع من الحرمان فإنه مؤشر على الاستبداد والطغيان "   - "محادثات عبدالبهاء في باريس"،مترجم، ص ١٥٩


وخاطب حضرة بهاءالله ضمير كل فرد وقلبه قائلاً: "يا ابن الإنسان، أنفق مالي على فقرائي لتنفق في السماء من كنوز عز لا تفنى وخزائن مجد لا تبلى..."   - الكلمات المكنونة" العربية


وفي "سورة البيان" قوله: "لا تحرموا الفقراء عما أتاكم الله من فضله وإنه يجزي المنفقين ضعف ما أنفقوا إنه ما من إله إلا هو له الخلق والأمر يعطي من يشاء ويمنع عمن يشاء وإنه لهو المعطي الباذل العزيز الكريم."   - "آثار القلم الاعلى"، المجلد الرابع، ص ١١٤

- "الكلمات المكنونة" الفارسية .


ويخبرنا حضرة عبدالبهاء بقوله: "عندما نرى الفقر وقد تحول إلى وضع من الحرمان فإنه مؤشر على الاستبداد والطغيان "   - "محادثات عبدالبهاء في باريس"،مترجم، ص ١٥٩


وخاطب حضرة بهاءالله ضمير كل فرد وقلبه قائلاً: "يا ابن الإنسان، أنفق مالي على فقرائي لتنفق في السماء من كنوز عز لا تفنى وخزائن مجد لا تبلى..."   - الكلمات المكنونة" العربية


وفي "سورة البيان" قوله: "لا تحرموا الفقراء عما أتاكم الله من فضله وإنه يجزي المنفقين ضعف ما أنفقوا إنه ما من إله إلا هو له الخلق والأمر يعطي من يشاء ويمنع عمن يشاء وإنه لهو المعطي الباذل العزيز الكريم."   - "آثار القلم الاعلى"، المجلد الرابع، ص ١١٤


الموقع البهائى "الدين البهائى
"

_________________



امال رياض
مشرف

عدد المساهمات : 394
تاريخ التسجيل : 15/02/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى