حضرة الورقة العليا " سيدة أهل البهاء " 1

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

حضرة الورقة العليا " سيدة أهل البهاء " 1

مُساهمة  امال رياض في الجمعة ديسمبر 23, 2011 7:19 am

قلمّا يلد التاريخ نساء عظيمات مثل الورقة المباركة العليا التي ضربت أروع الامثله في التقوى والورع والايمان والتمسك بالعهد والميثاق ومحاربة الاعداء وتوجيه الاحباء والخلوص والتفانى في خدمة أمرالله ، ومواجهة الناقضين والرد عليهم ودحضهم والولاء والطاعة لمركز عهد الله وولي أمره العزيز . لقد سّطر لنا التاريخ بأحرف من النور ماقامت به هذه السيدة الفاضله في حفظ وحماية المجتمع البهائي ، وتوجيه وادارة شئونه في أهم وأحلك فترة من فترات تاريخه ، وستكون أعمالها ومآثرها وحياتها نبراسا ً لنا جميعا وعلى الاخص لاماء الرحمن القانتات في الاقتداء بهذه الوديعة الالهيه وثمرة الشجرة الازليه .
إن إصطلاح الورقات المباركه يطلق في هذا الظهور على النساء المنتسبات لحضرة الباب وحضرة بهاء الله وحضرة عبد البهاء ، وبالنسبة للنساء المنتسبات لحضرة بهاء الله تحديدا ً فقد اطلقت عليهم في الآثار المباركه ألقاب مثل ( أوراق السدرة ) و ( أوراق الشجرة ) و ( أوراق سدرة المنتهى ) . أما والدة حضرة الباب وحرمه خديجه بگم ، فقد ُسميت بخير النساء وقد أطلق لقب الورقة المباركة العليا في الآثار المباركه غالبا على آسيا خانم حرم الجمال المبارك وعلى ابنته بهائيه خانم ايضا . كما أطلق لقب الأم المقدسة The Holy Mother على منيره خانم حرم حضرة عبدالبهاء في البرقيه التي صدرت باللغة الانجليزية إلى أحباء الغرب من يراعة حضرة ولي أمرالله .
في كل ظهور كان هناك نساء ماجدات وممّيزات ضربن أروع الامثلة في التضحية والفداء والايثار ، ونذكر مثلا في الادوار السابقه ، السيدة سارة زوجة سيدنا ابراهيم وآسيه في زمن سيدنا موسى ومريم العذراء ومريم المجدلية في زمن المسيح وفاطمة الزهراء في الدورة المحمدية وجناب الطاهره في زمن حضرة الباب وبهائيه خانم في الدور البهائي .

الطفولة ودورة الصبا
ولدت الورقة المباركه العليا في عام 1846م في طهران واسمها الحقيقي فاطمة وسمّيت فيما بعد ببهائية خانم ، وتروى عن ذكريات طفولتها عندما كانت في السادسة بهذه الكلمات : " كنا في منزلنا بالقرية وكان والدي مغادرا البيت حينما حاول أحد الشبان البابيين اغتيال الشاه . وفجأة دخل أحد الخدام مضطربا ً وقال لوالدتي باكياً : سيدتي سيدتي ، قبضوا عليه ، لقد شاهدته يمشي عدة أميال حافي القدمين تسيل منهما الدماء وقاموا بضربه ومزقوا ثيابه وأحاطوا عنقه بالسلاسل . ازداد وجه والدتي شحوبا ً وانتابتنا نحن الاطفال مشاعر الرعب الشديد وأخذنا في البكاء بكل مرارة . " في شهر يناير 1853م غادرت الورقة العليا طهران الى بغداد في معية والدها الماجد حضرة بهاء الله وأمها اسيا خانم واخيها غصن الله الاعظم حيث بدأت رحلة نفي جمال المبارك ولم يكن يتجاوز عمرها انذاك سبع سنوات وكانت اصغر المرافقين سنا . وقد عانت الكثير من وعثاء السفر وتحملت شتى أنواع المصاعب والآلام في سبيل أمر مولاها العظيم ، وكانت مثالاً يُحتذى بها في الصبر والتحمل وبالرغم من قضاء غالبية عمرها المديد في الغربة ولكنها لم تنس حب الوطن الذي لم ترجع اليه منذ ان غادرته . كما حافظت على العادات والتقاليد الايرانية الاصيله حتى آخر لحظة في حياتها حيث كانت تلف كل هدية في منديل مطرز لا يقل قيمة عن الهدية نفسها وتقدمها للافراد . وقد وصف طفولتها حضرة ولي أمر الله بهذه الكلمات المؤثره : " منذ نعومة أظفارها لم تذق طعم الراحة والاستقرار ، بل ذاقت في طفولتها شتى أنواع الاذى والمصاعب مع والدها العظيم وعانت من الفقر اثر الهجوم على أملاك والدها الجليل وكانت شريكة معه في الغربة والكربة . "

رحلة النفي والابعاد
عندما وصلت بغداد كان عمرها سبع سنوات ولم تذق طيلة الفتره طعم السعادة والسرور حيث غادر حضرة بهاء الله الى جبال السليمانيه لمدة سنتين وتركها مع اهله في البيت المبارك ولهذا عانت حرمان محبة الوالد . وما أن رجع جمال القدم من السليمانيه حتى قام الميرزا يحيى أزل بالمعارضة والاذى . شاركت الورقة المباركه الجمال المبارك في جميع مراحل نفيه الى اسلامبول وادرنه ثم عكا وليست لدينا معلومات دقيقة بما كانت تعمله طوال هذه الرحلة الطويلة سوى انها من المتمسكات والمطيعات لأوامر الجمال المبارك والثابتات على عهده المتين . ان المؤرخين في الشرق عادة لا يكتبون عما يحدث للنساء لانه لم يكن متداولا انذاك . ولكن ما هو ثابت ومذكور من يراعة حضرة شوقي افندي انها كانت في معية جمال القدم اينما نفى او حل ، بل كانت شريكة معه في الاسر والكربة والغربة . دخلت معه قلعة عكا وشهدت وفاة اخيها الاصغر البار الميرزا مهدى غصن الله الاطهر ، ورثت على حال والدتها اسيا خانم التي غرقت في بحر من الاحزان والالام نتيجة لهذا المصاب الجلل . واخيرا في عام 1886م توفيت والدتها وقد اثر ذلك كثيرا على قلبها الرؤوف والحنون .

صعود حضرة بهاء الله
لم يكد يلتئم جرحها من وفاة والدتها حتى ازداد حرقة وألما نتيجة وفاة والدها العظيم حضرة بهاء الله في عام 1892 بل وازداد حرقة نتيجة قيام اخيها الغير شقيق الميرزا محمد على بالعصيان والتمرد على مركز العهد والميثاق حضرة عبد البهاء . ظل الغصن الاعظم وحيداً فريداً لا يؤازره أحد أو يساعده سوى شقيقته الوفيه المجاهدة الورقة المباركه العليا . نعم ان عبد البهاء كان يعرف مقامها وشخصيتها وقدرتها ، حيث وقفت كالبنيان المرصوص أمام وجه الناقضين ، وقد وصف حضرة ولى امرالله تلك الفتره بهذه الكلمات المعبرّه : ( في بحبوحة طغيان الناقضين برز هذا الكنز الثمين الالهي ولاح مكانتها وقيمتها بين اهل البهاء . لم تخف من هجوم قائد الناقضين على مقدسات الدين البهائي ولم يأخذها الاضطراب أو اليأس . واثناء فترة المفتشين كانت الساعد والعضد الامين للغصن الفريد . )
عندما ثار الشباب الاتراك في اسطنبول عام 1908م انتقل حضرة عبد البهاء من عكا إلى حيفا وجاءت معه الورقة المباركة العليا ولكنها كانت أحيانا تذهب إلى عكا وتغيب عدة ايام . وفى أحد ألواح الغصن الاعظم عبرّ عن شدة علاقته ومحبته بشقيقته بهذه الكلمات :
" يا شقيقتي المحبوبة الورقة العليا لقد ذهبت الى عكا لكي ترجعي خلال يومين ولكن طال غيابك وأنا الآن في حيفا ، وحيد صعب عليّ فراقك … أرجو ان تأتي اليوم بأية وسيلة لأن صدري قد ضاق " وعندما وصل العرش المطهر لحضرة الباب الى عكا وضع بداية في غرفة الورقة المباركه العليا بشكل سري وظل هناك حوالي تسع سنوات قبل أن ينقل إلى جبل الكرمل ليستقر في مقره الدائم . إن هذا دليل على الثقة الكبيره التي كان يوليها الغصن الاعظم لشقيقته في الحفاظ على هذا الكنز الثمين الالهي .
وأثناء رحلة مولى الورى إلى أوربا وأمريكا خلال الاعوام 1910 - 1913 أوكل اليها إدارة شئون الامر المبارك على الرغم من وجود رجال من العائلة المباركه الذين كان بإمكانهم القيام بهذا العمل . وخلال الأعوام التي تلت ذلك وحتى الصعود ، وعلى الاخص خلال اعوام الحرب العالميه الأولي كان حضرة عبد البهاء والورقة المباركه العليا يعملان سويا على مساعدة الفقراء المحتاجين واليتامى ويمدّون يد العون والمساعدة لهم وكان البيت المبارك مفتوحا لكل من يطلب الدواء والطعام واللباس ولهذا تم تكريم حضرة عبدالبهاء بعد انتهاء الحرب من قبل الحكومة البريطانيه .


_________________



امال رياض
مشرف

عدد المساهمات : 402
تاريخ التسجيل : 15/02/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى