مسلم ينصح ويتسأل؟؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مسلم ينصح ويتسأل؟؟؟

مُساهمة  Bahi smk في الإثنين يوليو 04, 2011 11:44 am

بسم الله الرحمن الرحيم والسلام على من اتبع الهدى والسلام على إبراهيم الخليل وموسى الكليم وعيسى المسيح ومحمد خاتم الأنبياء والمرسلين.

وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الإِسْلامِ دِيناً فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الآخِرَةِ مِنْ الْخَاسِرِينَ (85) كَيْفَ يَهْدِي اللَّهُ قَوْماً كَفَرُوا بَعْدَ إِيمَانِهِمْ وَشَهِدُوا أَنَّ الرَّسُولَ حَقٌّ وَجَاءَهُمْ الْبَيِّنَاتُ وَاللَّهُ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ (86)

إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الإِسْلامُ وَمَا اخْتَلَفَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ إِلاَّ مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمْ الْعِلْمُ بَغْياً بَيْنَهُمْ وَمَنْ يَكْفُرْ بِآيَاتِ اللَّهِ فَإِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ (19)

فالآية الأولى تحذر المسلم من تغيير دينه مهما كان السبب والذي يغير دينه فلن يقبل منه حتى ولو غيره للمسيحية أواليهودية...

والآية الثانية تقول أن الدين عند الله الإسلام لأن الاديان السابقة إختلفوا فيما بينهم وحرفت لذلك لا يجوز للمسلم بتغيير دينه إلى أي دين آخر....


الأسئلة:

هل يوجد في الكتاب الأقدس قصص لأنبياء؟؟؟أو حتى قصة آدم التي ذكرت في كل الكتب السماوية؟؟؟

هل يوجد في الكتاب الأقدس إشارت كونية وإعجازية؟؟.

أريد آية واحدة في الكتاب الأقدس تذكر شيءا لم يذكر في القرآن ؟؟؟

لماذا تناسى الكتاب الأقدس عدة أشياء أساسية وتمسك بأحكام المواريث وأذكار لله فقط؟؟؟

في الإنتظار الرد والموضوع مفتوح .............. تحياتي لكم والله يهدي من يشاء ولا يهدي القوم الضالمين

Bahi smk

عدد المساهمات : 2
تاريخ التسجيل : 04/07/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الأسلام دين كل مؤمن بالله تعالى

مُساهمة  امال رياض في الثلاثاء يوليو 12, 2011 12:54 pm

[color=darkred]تحياتى لك اخى الكريم وأهلآ بحضرتك ومرحبآ بأى سؤال او حوار

الإسلام هو الاستسلام لله وحده والانقياد إليه والإخلاص له , الإسلام هو دين الله ودين من أسلم وجهه وذاته وإرادته للخالق, والكلمة هنا ولو انها تشمل المسلمين اتباع الرسالة التي اتى بها الرسول محمد عليه الصلاة والسلام, إلا انها لاتقتصر عليهم,
ومن يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه أي من سلك طريقا سوى ما شرعه الله فلن يقبل منه “وهو في الآخرة من الخاسرين” كما قال النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح “من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد”

نوح وإبراهيم ويعقوب ويوسف وموسى وعيسى عليهم السلام والحواريين كلّهم كانوا مسلمين، ودينهم الإسلام وإن تنوّعت شرائعهم بدليل الآيات التالية: في قوله عن إبراهيم:

إِذْ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسْلِمْ قَالَ أَسْلَمْتُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ 131 وَوَصَّى بِهَا إِبْرَاهِيمُ بَنِيهِ وَيَعْقُوبُ يَا بَنِيَّ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَى لَكُمُ الدِّينَ فَلاَ تَمُوتُنَّ إَلاَّ وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ 132 أَمْ كُنتُمْ شُهَدَاء إِذْ حَضَرَ يَعْقُوبَ الْمَوْتُ إِذْ قَالَ لِبَنِيهِ مَا تَعْبُدُونَ مِن بَعْدِي قَالُواْ نَعْبُدُ إِلَـهَكَ وَإِلَـهَ آبَائِكَ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَقَ إِلَـهًا وَاحِدًا وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ 133 - (البقرة)
مَا كَانَ إِبْرَاهِيمُ يَهُودِيًّا وَلاَ نَصْرَانِيًّا وَلَكِن كَانَ حَنِيفًا مُّسْلِمًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ 67 - (آل عمران)

وفي قوله عن موسى:

وَقَالَ مُوسَى يَا قَوْمِ إِن كُنتُمْ آمَنتُم بِاللّهِ فَعَلَيْهِ تَوَكَّلُواْ إِن كُنتُم مُّسْلِمِين.” - يونس ٨٤

وقوله عن بلقيس: “قَالَتْ رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي وَأَسْلَمْتُ مَعَ سُلَيْمَانَ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ.” - النمل ٤٤

وقوله عن الحواريين: “وَإِذْ أَوْحَيْتُ إِلَى الْحَوَارِيِّينَ أَنْ آمِنُواْ بِي وَبِرَسُولِي قَالُوَاْ آمَنَّا وَاشْهَدْ بِأَنَّنَا مُسْلِمُونَ.” - المائدة ١١٤

فإذا كان دين الإسلام هو الدين المحمّدي، فكيف كان إبراهيم وبنوه والحواريون وغيرهم مسلمين، وقد ظهر جميعهم قبل حضرة الرسول محمد وشعائرهم تختلف عن الشريعة المحمدية؟
إذن فهذه الآية تشمل كل زمان ومكان، فنوح وإبراهيم ويعقوب ويوسف وموسى وعيسى عليهم السلام والحواريون كلهم مسلمون ودينهم الإسلام وإن تنوعت شرائعهم، فنرى قوله تعالى عن إبراهيم عليه السلام: “ومن يرغب عن ملة إبراهيم إلاّ من سفّه نفسه ولقد اصطفيناه في الدنيا وإنه في الآخرة لمن الصالحين. إذ قال له ربُّه أسلم قال أسلمت لرب العالمين. ووصّى بها إبراهيم بَنِيه ويعقوب يا بنيَّ إن الله اصطفى لكم الدين فلا تموتنّ إلاّ وأنتم مسلمون.”(القرآن الكريم، سورة البقرة، الآيات 130-132)
هذا هو الأسلام دين الأولين وسوف يبقى دين كل من آمن بالله الواحد الأحد [/color
*******************************
موضوع تحريف كلام الله هذا من الأشياء الغير ممكنة وهذا لأن الله تعالى ليس بعاجز معاذ لله عن
حفظ آياته من عبث أهل البشر , وهل يمكن لأى شخص أن يتطاول على كلام الله بالمحو والتغيير دون
قصاص من الله ؟ عمدما نتفكر فى الآيات التى تنص على التحريف والتى كانت جميعها نزلت فى حق اليهود
وهذا لأنهم رفضوا رسالة الرسول محمد (ص) ولم يتقبلوا انه نبى من عند الله فراحوا يحرفون معانى الكلمات
من بعد ما عقلوها لهذا جاءت الآية الكريمة لتقول ( وكان فريقآ منهم يسمعون كلام الله ثم يحرفونه من بعد ما عقلوه وهم يعلمون _
البقرة 75)
ثم ان الله قادر على حفظ كلماته من اى محو او تغير
إنا أنزلنا الذكر وانا له لحافظون )الحجر 9 هذا ذكر مبارك أنزلناه أفأنتم له منكرون _الأنبياء 50
وقد حفظ الله ذكره المنزل فى كل فترة من فترات الوحى على الرسل والأنبياء السابقين عندما ذكر
فى سورة الأنبياء 48 ولقد آتينا موسى وهارون الفرقان ضياء وذكرآ للمتقين
وإن كانوا ليقولون لو ان عندنا ذكرآ من الأولين كنا عباد الله المخلصون _ الصافات 167_169
إذن لم يكن فى استطاعة احد التقول على الله تعالى فقد جاء فى سورة الأعراف 37
فمن أظلم ممكن افترى على الله كذبآ او كذب يآياته أولئك ينالهم نصيبهم من الكتاب ,حتى إذا
جاءتهم رسلنا يتوفونهم قالوا أين ما كنتم تدعون دون الله )
ان ادعاء ان الأنجيل والتوراة محرفين ليس له اى اساس من الصحة او الدليل لأن التوراة والأنجيل
كانت موجودة فى كل البلاد وليس بمكة والمدينة فقط حى يستطيعوا تحريفها وتبديل الكلام فيها
بل دعونا نتفكر بالمقصود من آيات التحريف وهو ما شغل فكر علماء اليهود وراحوا يأولون
على حسب هواهم وهذا هو ما شغل علماء هذا العصر حين رفضوا رسالة حضرة بهاء الله
ويأولون كلام الله حتى لا ينطبق على رسالته بل ويكتبون بأيدهم الأفتراءات والأكاذيب
يكتبون ان البهائيين يحللون الفحشاء والربا ويألهون رسولهم
وينكرون الجنة والنار وغيرها من أكاذيب .
لهذا صدقت عليهم آيات الله فى كل زمان . إذن هنا تبديل المعنى هو المراد وهو عمل أعتراضى
من اللذين هم يرفضون كلمة الله فى كل زمان وهذا العمل نجده شائع مع ظهور كل رسالة تأتى
للبشرية , فما فعله علماء اليهود عندما كتبوا كتبآ كثيرة معترضين على سيدنا محمد (ص)
استرضاء لخاطر الأغنياء . اليوم يحدث هذا ايضآ استرضاء لخاضر الأزهر الشريف
فليس هناك دليل فعلى يؤكد على تحريف التوراة والأنجيل ,
فكيف يأمرنا الله بالأيمان بكتبه السابقة قبل ظور الأسلام والتى صدق عليها وشهد لها سيدنا محمد وهو يعلم انها حرفت
فى الماضى او ستحرف فى المستقبل .
هل الله ليس لديه القدرة على حماية كتبه من عبث العباد ؟ بالتأكيد لبد ان تفشل كل محاولة للتعدى على كلام الله .
وكيف يتم حساب الذين نشئوا على كتب محرفة دون ذنب والله ليس بظالم لعباده .
كيف يتم التحريف باللغة العربية رغم ان اللغة الأصلية للتوراة هى العبرية وللإنجيل هى اليونانية ؟
وإذا ما سئلوا عن شرائط ظهور الأنبياء الّذين يأتون من بعد حسب ما هو المسطور في الكتب من قبل والّتي من جملتها علامات ظهور الشّمس المحمّديّة وإشراقها كما قد أشرنا إليه من قبل والّتي بحسب الظّاهر لم تظهر منها علامة واحدة. فمع هذا إذا سئلوا بأيّ دليل وبرهان تردّون النّصارى وأمثالهم وتحكمون عليهم بالكفر، فحين عجزهم عن الجواب يتمسّكون بقولهم إنّ هذه الكتب قد حرّفت وإنّها ليست من عند الله، وإنّها لم تكن من عنده أبدًا. والحال أنّ نفس عبارات الآية تشهد بأنّها من عند الله. ومضمون
إنّ المقصود من التّحريف هو ما يشتغل به اليوم جميع علماء الفرقان ألا وهو تفسير الكتاب وتأويله بحسب ميولهم وأهوائهم: ولمّا كان اليهود في عصر حضرة الرّسول يفسِّرون آيات التّوراة الدّالة على ظهور حضرته بحسب أهوائهم وما كانوا يرضون ببيان محمّد عليه السّلام لذا صدر في حقِّهم حكم التّحريف. كما هو مشهود اليوم عن أمَّة الفرقان كيف أنّها حرَّفت آيات الكتاب الدَّالة على علامات الظّهور، ويفسِّرونها بحسب ميولهم وأهوائهم كما هو معروف«.

*****************************
حضرة بهاء الله يفتح عصر جديد مثل ودورة إلهية جديدة مثل دورة حضرة سيدنا آدم إذن نحن فى صدد فترة جديدة سوف يأتى فى رجابها كثير من رسل الله تعالى فى ظل دورة حضرة بهاء الله بالتالى قصص الأنبياء والمرسلين اصبحت معرفتها بديهيات لنا بعد هذا التقدم والرقى الذى وصلنا اليه
******************
إن المظاهر المقدسة الإلهية هم مصادر المعجزات ومظاهر الآثار العجيبة، فكلّ أمر مُشكل وغير ممكن يصير ممكناً وجائزاً بالنسبة إليهم، لأنه بقوة خارقة للعادة، يظهر منهم خارق العادة، وبقدرة ما وراء الطبيعة يؤثرون في عالم الطبيعة، ومنهم جميعاً قد صدرت عجائب الأمور، ولها في الكتب المقدسة اصطلاح خاص، في حين أن المظاهر الإلهية لا يعلّقون على تلك المعجزات وعلى تلك الآثار العجيبة أية أهمية، حتى أنهم لا يريدون ذكرها، لأننا لو اعتبرناها أعظم برهان على صدقهم لكان ذلك حجّةً وبرهاناً بالنسبة لمن كان موجوداً وشهد المعجزات دون سواه، فمثلاً لو تروى معجزات حضرة موسى وحضرة المسيح لشخصٍ طالب للحقيقة غير مؤمن بهما فإنه ينكرها ويقول قد رُويَت أيضاً عن الأصنام آثار عجيبة بشهادة خلقٍ كثير ودُوّنَت في الكتب، وقد كتبَ البراهمة كتاباً دوّنوا فيه الآثار العجيبة التي صدرت من برهما، فيقول الطالب أيضاً ومِن أين نعرف صدق اليهود والنصارى وكذب البراهمة، فكلاهما رواية وخبر متواتر وكلاهما مدوّن في الكتب وكلاهما يحتمل الصدق والكذب، وبمثل هذا يقال فيما ترويه الملل الأخرى، فإن صدق أحدها لزم صدق الآخرين وإن قُبل أحدها وجب قبول الباقين، فمن أجل هذا لا تكون المعجزات برهاناً وإن صحّ أن تكون برهاناً للحاضرين فلا يصحّ أن تكون حجّة على الغائبين، أما أهل البصيرة في يوم الظهور فهم يعتبرون جميع شؤون مظهر الظهور معجزات، لأنها تمتاز عما سواها وما دامت ممتازة فهي خارقة للعادة .. وكل كتب الله المنزلة هى حجة كافية ووافية على احقية الرسالة وكثيرون يقولون ليس هناك اى معجزة فى القرآن الكريم ويكذبون انه يوجد فى القرآن اى إعجاز .. فهل هذا القول يدل على عدم احقية القرآن ؟؟ لا والله هم يغفلون عن العلم الألهي والمعرفة الربانية .. بالتالى ليس هناك اى شك ان عدم قبول الرسالة او عدم قبول ان الكتاب القدس لا يوجد فيه إعجاز هذا لا يدل ابدآ على انه ليس كتاب سماوى حق .. ان الله لا لن يخضع يومآ لأعراض البشر عن رسالاته
************************

كل كلام الله الهادى المنجحى من الهلاك موجود فى كل كتاب وتتواصل الهداية فى كل كتاب بالمنهجية التربوية ليعلمنا الله كيف نتواصل ونترقى ونتقدم فى رحاب نوره عندما يشرف من اى افق .. لم يكن هناك اى دين ناقص ابدآ حتى يأتى الله بالكمال كل دين كان عظيم فى دورته وفى فترة وحيه كل رسالة كانت نافذة قوية لها اثر عظيم ونقلت البشر الى مرحلة اخرى من الرقى
***************************
الكتاب الأقدس ليس هو الكتاب الوحيد المنزل من عند الله لدينا بل يوجد عندنا كتب كثيرة كلها منزلة من عند الله فكتاب الأقدس يحمل الأحكام الشرائع والنواهى والمحرمات وايضآ هناك كتاب الواح ما بعد الأقدس http://www.bahaichatroom.org/Books/Majmuih_min_Alvah_Hadrat_Baha'u'llah_Nuzzilat_Badu'l-Kitabu'l-Aqdas.htm
هذه الكتب البهائية لعل حضرتك تطلع عليها بكل انصاف

http://bahaichatroom.org/Books/Index.htm

_________________



امال رياض
مشرف

عدد المساهمات : 397
تاريخ التسجيل : 15/02/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مسلم ينصح ويتسأل؟؟؟

مُساهمة  Bahi smk في الجمعة يوليو 15, 2011 1:13 pm

لم تجيبي على هذه الأسئلة

هل يوجد في الكتاب الأقدس قصص لأنبياء؟؟؟أو حتى قصة آدم التي ذكرت في كل الكتب السماوية؟؟؟

هل يوجد في الكتاب الأقدس إشارت كونية وإعجازية؟؟.

أريد آية واحدة في الكتاب الأقدس تذكر شيءا لم يذكر في القرآن ؟؟؟

لماذا تناسى الكتاب الأقدس عدة أشياء أساسية وتمسك بأحكام المواريث وأذكار لله فقط؟؟؟


Bahi smk

عدد المساهمات : 2
تاريخ التسجيل : 04/07/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى