من هو حضرة القدوس ؟ (1)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

من هو حضرة القدوس ؟ (1)

مُساهمة  امال رياض في الثلاثاء نوفمبر 30, 2010 4:38 am

عندما أعلن حضرة الباب دعوته العظيمة آمن بعقيدتة بعض الأشخاص اللذين رفعوا لواء دين الله وحملوا المسؤولية العظيمة على عاتقهم وكانوا فى افعالهم العظيمة مثل أسباط سيدنا موسى وحواريي السيد المسيح والأمة الكرام لسيدنا محمد عليهم جميعآ صلوات الله .
وأسمائهم فى هذا الدور هم ( حروف الحي ) قد دعاهم حضرة الباب قائلآ : يا أصحابى الأعزاء أنتم حاملون للواء الله فى هذا اليوم وأنكم مختارون أمناء على سره فعلى كل منكم أن تظهر منه صفات الله وأن تتجلى فى أقولكم وأفعالكم عائم الصدق والقوة والعظمة حتى أن أعضاء جسمكم تشهد بنبالة مقصدكم وطهارة حياتكم وصدق إيمانكم وعلو منزلتكم لأنى أقول لكم أن هو اليوم الذى تكلم عنه الله فى كتابه "القرآن " اليوم نختم على افواهم وتكلمنا أيديهم وتشهد أرجلهم بما كانوا يعملون " .
تفكروا فى أقوال السيد المسيح إلى تلاميذه عندما أرسلهم لتبليغ أمر الله وقال لهم : أنكم كالنار المشتعلة فى ظلام الليل الموقدة على ذروة الجبل . فاليكم نوركم ساطعآ أمام جميع الأنظار ولتكم طهارة أخلاقكم وشدة إنقطاعكم على شأن يتقرب بها أهل الأرض إلى الأب السماوى منبع الطهارة والفضل .. وتشهدوا بعظمته فأنتم ملح الأرض فإذا فسد الملح فبماذا يملح .
فيا حروفى الحق : الآن قد آتى الوقت الذى لا تصعد فيه الأعمال إلى عرشه الأعلى إلا إذا كانت طاهرة نقية ولا تكون مقبولة لديه إلا إذا كانت خالية من أثر الدنس . فأنتم المستضعفون الذين نزل فى حقهم الكتاب ( بل نريد أن نمن على الذين استضعفوا فى الأرض ونجعلهم أئمة ونجعلهم الوارثين ) فتضرعوا إلى الله أن لا تعوقكم الشؤون الأرضية ولا الشهوات الدنيوية وأن لا تعكر شؤون الخلق صفو ذلك الفضل الذى يجرى فيكم أو تقلب حلاوتها بمرارة لأنى أعدكم لمجىء يوم عظيم .
ومن بين هؤلاء الحروفات كان حضرة القدوس أخر من آمن بعقيدة حضرة الباب وأصغرهم سنآ ولكن كان له مقام عظيم .
ولد حضرة القدوس فى بلدة بارفوش فى إقليم ماذندران وأسمه محمد على وينتمى من والدته إلى سلالة الأمام الحسن أكبر أحفاد الرسول . تتلمذ حضرة القدوس على يد السيد كاظم الرشتى وكان دائمآ يجلس فى الصف الأخير ويقوم قبل إنتهاء الدرس قبل غيره من التلاميذ وقد أمتاز عن بقية الأصحاب بالهدوء والسكينة ودماثة الخلق . وكان السيد كاظم كثيرآ ما يقول أن بعض التلاميذ مع انهم يجلسون فى آخر الصفوف ويظهر منهم السكون التام لهم فى نظره مقام جليل على شأن لا يستحق أن يكون من خدامهم . وكان التلاميذه يلاحظون تواضع القدوس ويعترفون بسمو وشرف أخلاقه .
عندنا أعتنق حضرة القدوس أمر حضرة الباب كان له من العمر أثنان وعشرون عامآ ومع صغر سنه أظهر شجاعة نادرة وإيمانا تاما لم يصل إليه أحدخلافه من أتباع ملاه وكان قد مثل فى أدوار حياته وأستشهاده المجيد صحة الحديث القائل : من طلبنى وجدنى ومن تقدم إلى شبرا تقدمت إليه باعا ومن أحبنى أحببته ومن أحببته قتلته ومن قتلته فعلي ديته .
للحديث بقية عن حياة حضرة القدوس واعمالة المجيدة

_________________



امال رياض
مشرف

عدد المساهمات : 398
تاريخ التسجيل : 15/02/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى