الإنسان أرقى المخلوقات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الإنسان أرقى المخلوقات

مُساهمة  امال رياض في الثلاثاء سبتمبر 29, 2009 7:35 am

إن كل مرتبة دانية لا تستطيع إدراك ما فوقها رغم أن كليتهما فى حيز الإمكان , ولهذا نرى ان مرتبة الجماد لا تعلم ولا تشعر بمرتية النبات ولا يدرك عالم النبات عالم الحيوان ولا يستطيع بأى حال من الأحوال أن يتصور حالة السمع والبصر والحركة الإرادية للحيوان , أيضآ لا يستطيع الحيوان أن يدرك العقل والنفس الناطقة الكاشفة لحقائق الأشياء للإنسان وهذا لأنه فاقد للوجدان وأسير المحسوسات فقط ولا يعلم أى شىء عن أى حقيقة معقولة .

فهذا حال الجماد والنبات والحيوان والإنسان فرغم إنهما من عالم الإمكان ولكن تتفاوت مداركهم ويكون هذا التفاوت مانعآ فى أن يدرك الجماد كمال النبات والنبات قوى الحيوان والحيوان فضائل الإنسان فليس من الممكن أن يدرك الحادث حقيقة القديم ويعرف المصنوع هوية الصانع العظيم .

فقد تجلى الغيب المنيع على حقائق الأشياء من حيث الأسماء والصفات وما من شىء إلا وله نصيب من ذلك الفضل الألهي والتحلى الرحمانى * وما من شىء وإلا يسبح بحمده * ومن هذا نرى أن الإنسان أرقى هذه الكائنات لأنه جامع للكمال الإمكانى واللطف النباتى والحس الحيوانى وفضلآ عن ذلك حائز لكمال الفيض الألهي , فلا شك إذن إنه أشرف الكائنات بهذه القوة المحيطة به والتى تجعله كاشف لكل أسرارها , فهذه القوة المؤيدة للإنسان برهان الشرف له , فالأكتشافات والصنائع والعلوم والفنون كانت يومآ ما فى حيز الغيب والسر وبفضل القوة المؤيدة أخرجها الإنسان من عالم الغيب إلى حيز الوجود

_________________



امال رياض
مشرف

عدد المساهمات : 401
تاريخ التسجيل : 15/02/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى