الميثاق بالربوبية و بالنبوة.(الکتاب المبين جلد 2للمرحوم آقاي حاج محمد خان كرماني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الميثاق بالربوبية و بالنبوة.(الکتاب المبين جلد 2للمرحوم آقاي حاج محمد خان كرماني

مُساهمة  tokhimes في الإثنين مارس 23, 2009 4:01 pm

سمع ابوجعفر محمد بن علي الباقر عليه السلام يقول ان الله عز و جل لما اخرج ذرية ادم عليه السلام من ظهره ليأخذ عليهم الميثاق بالربوبية له و بالنبوة لكل نبي فكان اول من اخذ له عليهم الميثاق بنبوته محمد بن عبدالله صلي الله عليه و اله ثم قال ان الله عز و جل قال لادم عليه السلام انظر ماذا تري فنظر ادم عليه السلام الي ذريته و هم ذر قد ملأوا السماء قال ادم يا رب ما اكثر ذريتي و لامر ما خلقتهم فما تريد منهم باخذك الميثاق عليهم قال الله عز و جل يعبدونني لايشركون بي شيئا و يؤمنون برسلي و يتبعونهم قال ادم يا رب فما لي اري بعض الذر اعظم من بعض و بعضهم له نور كثير و بعضهم له نور قليل و بعضهم ليس له نور فقال الله عز و جل كذلك خلقهم ( خلقتهم ) لابلوهم في كل حالاتهم قال ادم يا رب أتأذن لي في الكلام فاتكلم قال الله عز و جل تكلّم فان روحك من روحي و طبيعتك خلاف كينونتي فقال ادم عليه السلام يا رب فلو كنت خلقتهم علي مثال واحد و قدر واحد و طبيعة واحدة و جبلة واحدة و ارزاق واحدة و اعمار سواء لم‌يبغ بعضهم علي بعض و لم‌يكن بينهم تباغض و لا تحاسد و لا اختلاف في شي‌ء من الاشياء قال الله عز و جل يا ادم بروحي نطقت و بضعف طبيعتك تكلّفت ما لا علم لك به و انا الله الخلاق العليم بعلمي خالفت بين خلقي و بمشيتي يمضي فيهم امري و بتدبيري و تقديري صايرون لا تبديل لخلقي انما خلقت الجن و الانس ليعبدوني و خلقت الجنة لمن عبدني و اطاعني منهم و اتبع رسلي و لاابالي و خلقت النار لمن كفر بي و عصاني و لم‌يتبع رسلي و لاابالي و خلقتك و خلقت ذريتك من غير فاقة بي اليك و اليهم و انما خلقتك و خلقتهم لابلوك و ابلوهم ايكم احسن عملا في دار الدنيا في حيوتكم و قبل مماتكم و لذلك خلقت الدنيا و الاخرة و الحيوة و الموت و الطاعة و المعصية و الجنة و النار و كذلك اردت في تدبيري و تقديري و بعلمي النافذ فيهم خالفت بين صورهم و اجسامهم و الوانهم و اعمارهم و ارزاقهم و طاعتهم و معصيتهم فجعلت منهم الشقي و السعيد و البصير و الاعمي و القصير و الطويل و الجميل و الذميم و العالم و الجاهل و الغني و الفقير و المطيع و العاصي و الصحيح و السقيم و من به الزمانة و من لا عاهة به فينظر الصحيح الي من به العاهة فيحمدني علي عافيته و ينظر الذي به العاهة الي الصحيح فيدعوني و يسألني ان اعافيه و يصبر علي بلائي فاثيبه جزيل عطائي و ينظر الغني الي الفقير فيحمدني و يشكرني و ينظر الفقير الي الغني فيدعوني و يسألني و ينظر المؤمن الي الكافر فيحمدني علي ما هديته فلذلك خلقتهم لابلوهم في الضرّاء و السرّاء و فيما اعافيهم و فيما ابتليهم و فيما اعطيهم و فيما امنعهم و انا الله الملك القادر و لي ان امضي جميع ما قدّرت علي ما دبّرت و لي ان اغير من ذلك ما شئت الي ما شئت و اقدّم من ذلك ما اخّرت و اؤخّر ما قدّمت من ذلك و انا الله الفعال لما اريد لااسأل عما افعل و انا اسأل خلقي عما هم فاعلون .
avatar
tokhimes

عدد المساهمات : 49
تاريخ التسجيل : 31/10/2008
العمر : 56
الموقع : ارض الميم والغين

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى