من اثار حضرة بهاء الله التي نزلت في العراق .

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

من اثار حضرة بهاء الله التي نزلت في العراق .

مُساهمة  tokhimes في الثلاثاء مارس 10, 2009 3:23 pm

من اثار حضرة بهاء الله التي نزلت في العراق ارض السلام ويدور حول (عالم الروح) وكيفية ترقيها من عالم الوجود الى عالم التقرب للخالق عز وجل وهذه المراحل معروفة عند المتصوفين وقد اسهب حضرة بهاء الله في شرحها وكشف اسرارها

الوادي الاول (وادي الطلب):وهو عرفان المظهر الالهي (رسول العصر) وان يطهر قلبه وسمعه عن كل ماتعلمه من اثار الاباء والاجداد ويطهر بصره عن كل ما رأى, وسمعه عن كل ما سمع. زاده في رحلته الغيرة والحماس والصبر

الوادي الثاني (وادي العشق): ان معظم المؤمنين الاوائل في كل دين فور ايمانهم كان يحترقون شوقا للقاء او التقرب برسول العصر حيث يشتعل السائل بعشق محبوب قلبه ويندفع شوقا للفداء في سبيل إعلاء الكلمة الالهية

الوادي الثالث (وادي المعرفة): وفيها يدرك السالك اليقين ويكتسب رؤية جديدة ويبدأ في فهم اسرار الوجود ويرضى بالقضاء بتمام التسليم والرضاء ويشاهد في الموت اسرار البقاء

الوادي الرابع (وادي التوحيد): وفيه يتخلص من قفص النفس والهوى وحدود الزمان والمكان كمن يحلق في الفضاء وينظر نحو الارض برؤية شاملة ويرى الله في كل شئ ويرى صفات الله متجلية في المخلوقات ويشعر السائل بانعدام ذاته ووصفه

الوادي الخامس (وادي الاستغناء): وفيه يستعني السائل عن كل ما سوى الله والسالك مع انه يبدو فقيرا في الظاهر الا انه يمتك الغنى والقدرة الروحية والسعادة الابدية حتى لو عجنته البلايا والمحن ويتفضل حضرة بهاء الله ان السالك في وادي الاستغناء“يحرق حجبات الفقر وينتقل من الحزن الى السرور ومن الغم الى الفرح ويتبدل انقباضه بالانبساط”

الوادي السادس (وادي الحيرة): “فيصعق من جمال ذي الجلال”ويكتشف فجأة سعة الوجود اللامتناهية كمن غاص في المحيط وفجأة ووجد نفسه امام وسعه الهائل وعمقه السحيق ويكتشف جوهر الاسرار المودعة في الظهور الالهي ببصيرة نافذة تقوده من سر الى الف سر. وفي كل لحظة يرى عالما جديدا وخلقا جديدا فيزداد حيرة بعد حيرة وينصعق من قدرة سلطان ذي الاحدية

الوادي السابع (وادي الفقر الحقيقي والفناء المحض): وهو منتهى وطن العاشقين. يتفضل حضرة بهاء الله
“انه مقام الفناء عن النفس والبقاء في الله… ذلك لان العاشق الصادق والحبيب الوفي عندما يرد فناء المعشوق تتحد شرارة … المحبوب بحرارة قلبه لتطلق لهيبا يحرق كل سرادق وحجاب ومالديه, من قلبه الى جلده, ولا يبقى سوى العاشق”
avatar
tokhimes

عدد المساهمات : 49
تاريخ التسجيل : 31/10/2008
العمر : 56
الموقع : ارض الميم والغين

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى